أخبار محلية

حماية الصحافيين الأمريكية تحث الداخلية لضمان العلاج المناسب للمصور المعتقل حسين حبيل

حثت لجنة حماية الصحافيين الأمريكية عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وزارة الداخلية أمس لضمان العلاج المناسب إلى المصور المعتقل حسين حبيل وذلك بعد الأنباء المؤكدة عن تدهور صحته في السجن دون تلقيه العلاج اللازم.

وأكدت اللجنة أن المصور حبيل معتقل كونه مصوراً صحافياً ويُعامل معاملة السجين السياسي، وقالت أن حبيل أكد أنه تعرض للتعذيب من قبل إدارة التحقيقات الجنائية، وفقا لمركز البحرين لحقوق الإنسان.

وقال المركز أن حبيل تعرض للضرب والركل، وإجباره على الوقوف لفترات طويلة من الزمن، إضافة لحرمانه من النوم.

وكان حبيل قد اعتقل في نفس اليوم الذي اعتقل فيه المدون بحريني محمد حسن، وجاءت هذه الاعتقالات وسط توتر سياسي في البحرين قبيل أيام من احتجاج مزمع عقده في 14 أغسطس الماضي والتي كان على غرار المظاهرات التي أدت إلى الإطاحة بالرئيس المصري السابق محمد مرسي.

وكان ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة حينها دعا إلى اجراءات جديدة لتضييق الخناق على المتظاهرين الذين تتهمهم الحكومة بالانخراط في أنشطة إرهابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق