أخبار محلية

جزيرة المحرق تصنع تاريخها بموقف رجالها وترفض التطبيع مؤكدة موقف الشعب البحريني بجميع طوائفه الداعم للشعب الفلسطيني

أشادت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية بموقف جزيرة المحرق الداعم للقضية الفلسطينية بإصدار 10 مجالس أهلية في المحرق بياناً دعت فيه لـ”مقاومة كافة أشكال التطبيع مع الكيان المحتل المؤقت، وإلغاء اتفاقيات التطبيع”، مؤكدة بأن موقف الشعب العربي البحريني هو “دعم شعبنا العربي الفلسطيني في كافة حقوقه المشروعة وتحرير أرضه من النهر إلى البحر وإقامة دولته وعاصمتها القدس”.

وقالت الوفاق إن أدبيات البيان جاءت متناغمة مع أدبيات الشارع البحريني ككل، بجميع طوائفه المذهبية وأطيافه السياسية والآيدلوجية، ويُعدّ بياناً تاريخياً نظراً لأهمية الظرف التاريخي الذي تمرّ به الأمة ويمرّ به شعب البحرين، بعد توقيع النظام البحريني منفرداً اتفاقيات التطبيع مع الكيان المحتل.

وأكدت أن البيان جاء في سياق الإجماع الوطني العارم، والذي تقف السلطة خارجه لوحدها فقط، ذلك أن شعب البحرين لا يمكن أن يجامل على قضية مبدئية مثل قضية فلسطين، أو يحمل إثم التطبيع والصداقة مع قتلة الأطفال والنساء ومحتلي الأرض المقدسة، وهو بذلك يؤكد على أصالته ووطنيته وعدم خيانته للدين والأمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق