تقارير خبرية

تنديد واسع بحرق نسخة من القرآن في السويد

تنديدٌ عربي واسلامي واسع بعد اقدام أحد المتطرفين على إحراق نسخة من المصحف الكريم أمام السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم.

تتوالى ردود الفعل العربية والإسلامية المنددة بسماح السلطات السويدية لزعيم حزب “الخط المتشدد” الدانماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان بإحراق نسخة من المصحف الشريف أمام السفارة التركية في ستوكهولم.

وتعقيباً على الحادثة.. أوضحت منظمة التعاون الإسلامي ان “هذا الفعل يشكل مثالا آخر على المستوى المقلق الذي وصلت إليه الإسلاموفوبيا”، داعية السلطات السويدية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد مرتكبي جريمة الكراهية هذه.

الخارجية السعودية أدانت الحادثة مشددة على موقفها الثابت الداعي إلى أهمية نشر قيم الحوار والتسامح والتعايش، ونبذ الكراهية والتطرف.

في البحرين اعربت الخارجية عن إدانة واستنكارة لذا الاستفزازا الخطير لمشاعر ملايين المسلمين.. فيما أكدت الخارجية الكويتية ان هذه الأحداث من شأنها تأجيج مشاعر المسلمين حول العالم وتشكل استفزازًا خطيرًا لهم، داعية المجتمع الدولي إلى تحمّل مسؤوليات لوقف مثل هذه الأعمال المرفوضة، ونبذ كافة أشكال الكراهية والتطرف ومحاسبة مرتكبيها.

في الاردن، دانت وزارتا الخارجية والأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية حرق المصحف الشريف.. وأكدتا رفض وإدانة هذا الفعل الذي يؤجج الكراهية والعنف، ويهدد التعايش السلمي.

بدورها، أدانت الخارجية الباكستانية بشدة لتصرف المقيت المتمثل في تدنيس القرآن الكريم.. ولفتت الى ان هذا التصرف الاستفزازي المعادي للإسلام لا يندرج تحت أي حق شرعي في التعبير عن الرأي.

كما حذرت مصر من مخاطر انتشار هذه الأعمال التي تسيء إلى الأديان وتؤجج خطاب الكراهية والعنف.. وفي تركيا.. استدعت الخارجية سفير السويد وابلغته إدانتها بأشد العبارات كما ألغت زيارة وزير الدفاع السويدي بال جونسون المرتقبة إلى البلاد.. كما تجمع مئات الأتراك الغاضبين أمام السفارة السويدية وحاولوا اقتحامها.. كما أحضروا مكبرات الصوت وبدأوا في تلاوة القرآن بصوت عال أمام السفارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق