أخبار محلية

القيادي في الوفاق مجيد ميلاد: شكوى السجناء من سوء المعاملة ومنعهم من إحياء شعائرهم الدينية ليست جديدة ولم تبدأ في العام 2011

قال القيادي في جمعية الوفاق الوطني الإسلامية مجيد ميلاد إن ملف السجناء وشكواهم من سوء المعاملة وعدم إتاحة الفرصة لإحياء شعائرهم الدينية وسوء الرعاية الصحية وغيرها ليست شكوى جديدة ولم تبدأ في 2011، متسائلاً متى تنفذ السلطة وعودها بتحسين رعايتها لهم.

وفي منشورات له عبر منصة إكس، رأى ميلاد إن الأنباء المتداولة عن سوء المعاملة للسجناء في البحرين في الوقت الذي يعلن فيه المسؤولون الأمنيون عن مرحلة جديدة من التوسيع ورفع الرعاية الضحلة سوف يجعلها تذهب سدىً وإن للسجناء حق العناية بل والإفراج الفوري عنهم.

وطالب القيادي مجيد ميلاد بتعديل أوضاع المعتقلين لا سيما السماح لهم بإحياء المناسبات الدينية، متابعًا “كيف يمكن أنْ يتحسن دوليًا الملف الحقوقي للبحرين وأبسط الأمور لا ترعاها السلطة مع السجناء؟”.

وأشار إلى أن المعارضة تهتم بتحسين سمعة البحرين الحقوقية على المستوى الدولي أكثر مما تهتم السلطة نفسها، معتبراً إن موقف اللامبالاة وسلوك الحرمان مع السجناء هو إرادة السلطة بعدم تحسين صورتها الحقوقية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق