أخبار محلية

العلامة صنقور: الحرب الهمجية على غزة حربٌ تشنها قوة غاشمة وترعاها قوى عالمية تمدها بمختلف وسائل البطش

قال خطيب أكبر صلاة جمعة في البحرين سماحة العلامة الشيخ محمد صنقور إن الحرب على غزة مازالت تتصدر المشهد في مختلف أرجاء العام لكونها حربُ تشنها قوة غاشمة، وترعاها قوىً عالمية وتمدُّها بمختلف وسائل البطش، وتُغريها بالحماية من المساءلة والإدانة.

وفي خطبة الجمعة 17 نوفمبر 2023 بجامع الإمام الصادق عليه السلام في منطقة الدراز، اعتبر العلامة صنقور إن الحرب على غزة هي حربُ على الإنسانيَّة والعدالةِ الاجتماعيَّة، وحربٌ على الأخلاق والقيم وعلى الرحمة وعلى الضميرِ والفطرة، لذلك لا يكادُ العالم يفيق من صدمة ما يشاهده وهول ما تبثه وسائل الإعلام.

وأشار العلامة صنقور إلى أن هذه الحرب الهمجية والإبادة الشاملة أيقظت الكثير من أبناء هذا العالم، ولهذا تشهد العديد من العواصم الغربية مسيرات عارمة تستفظعُ وتستبشعُ ما ترتكبه إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني المظلوم وتنكر على حكوماتها التواطئ والدعم لهذه الدولة المارقة والمتوحشة.

وأكد العلامة صنقور على أن طوفان الأقصى لم يكن سوى ردة فعلٍ أراد منها الشعب الفلسطيني السعي للدفع عن نفسه والاسترداد لأرضه والاستعادة لحقوقه المضيعة، كما ولم يكن تعدياً كما يُروج لذلك الكيان الغاصب وداعموه بل كان دفاعاً ونضالاً يبتغي الشعبُ الفلسطينيُّ من ورائه الحمايةَ لنفسِه من هذا الكيان المستبيح للدماء.

وشدد على أنه يتحتم على الأمة الإسلامية أن تُضاعف من جهدِها للكشف عن واقع هذا العدو وداعميه أمام الشعوب الغربية وتعريفهم بمختلف الوسائل المتاحة أن قادتهم هم من يصنع الإرهاب ويموله ثم يرمون به ضحاياه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق