أخبار محلية

العلامة الغريفي: مطلوب من الأمة بكل طوائفها ومذاهبها أن تتعرف على الشهيد السيد محمد باقر الصدر

دعا سماحة العلامة السيد عبدالله الغريفي الأمة بكل طوائفها، ومذاهبها أن تتعرف على المفكر الكبير والعالم الرباني العظيم الشهيد السيد محمد باقر الصدر الذي مرت الذكرى الذكرى السابعة والثلاثون لاستشهاده وأخته المجاهدة بنت الهدى في التاسع من أبريل/نيسان في العام 1980م.

وفي حديث الجمعة بمسجد الإمام الصادق عليه السلام بمنطقة القفول في العاصمة المنامة تساءل العلامة الغريفي: “ماذا تعرف أجيالنا الجديدة عن الشهيد السيد محمد باقر الصدر، وعن عطائه العلمي، والثقافي، والروحي، والأخلاقي، والاجتماعي، وعن جهاده؛ من أجل الإسلام والدين، والمسلمين بكل انتماءاتهم؟”، مضيفاً إنه “كان داعية وحدة، ومحبة، وتسامح”.

وشدد العلامة الغريفي على مواقف الشهيد الصدر مقتبساً بعض ما جاء في خطبه حيث يقول دائما: “بذلت وجودي؛ من أجل السني، والشيعي معا”، و”فأنا معك يا أخي وولدي السني بقدر ما أنا معك يا أخي وولدي الشيعي، وأنا معكما بقدر ما أنتما مع الإسلام”.

واستعرض العلامة الغريفي حديثه حياة الشهيد الصدر ومناقبه وإبداعاته الفكرية والعلمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق