أخبار محلية

الحقوقي محمد خليل: نتمنى أن لا يشهد موسم عاشوراء هذا العام تعدٍ على المظاهر الحسينية وتضييق على الخطباء والمآتم

قال الناشط الحقوقي محمد خليل الشاخوري إنه ومع دخول موسم عاشوراء، نتمنى من المسؤولين التقيد بما جاء في خطاباتهم وبما ينسجم مع ماهو معلن من توجه عام نحو تعزيز الحريات الدينية في ⁧البحرين،⁩ وأن لا نشهد ما يعكر صفو إحياء هذه المناسبة سواء بالاعتداء على المظاهر الحسينية من سواد ولافتات أو بالتضييق على الخطباء ورؤساء المآتم

وأشار إلى أننا نشهد مع كل موسم ⁧عاشوراء⁩ أصوات تدعو للفتنة وتتعدى على شعائر طائفة وازنه في البلد وتقوم بالسخرية والاستهزاء بهذه الشعائر دون أن تحرك الجهات المختصة ساكنًا لإسكات هذه الأصوات التي تعبث بالسلم الأهلي وتؤسس لخطاب طائفي وجو مشحون، مؤكداً على أنه يجب حماية ⁧البحرين⁩ من هذا الخطاب البغيض.

وشدد على أنه لا ينبغي أن تشكل هذه المناسبة المتجذرة منذ مئات السنين نقطة صدام مع الجهات المعنية، خصوصًا أن النهج المعلن يتبنى الرعاية والاحتضان للمناسبة، وأن الأصوات الطائفية الدخيلة على النسيج الوطني هي من يحتاج لمعالجة أمنية وليس الأعلام واليافطات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق