أخبار محلية

الحقوقي محمد خليل: استمرار أساليب العزل السياسي والاستهداف تساهم في هدر الطاقات وتأجيل الحلول

قال الناشط الحقوقي محمد خليل الشاخوري إن مجابهة التحديات الكبيرة التي تواجهها البحرين على الصعيد الاقتصادي والمالي والأمني يتطلب إشراك جميع مكونات المجتمع وبالأخص المكون المعزول بفضل قوانين العزل السياسي.

وأكد خليل إنه لا مناص من الشراكة بين مكونات المجتمع لمواجهة التحديات، وإن الإصلاح أفضل وسيلة لضمان الاستقرار والمعالجة، مؤكداً على أن استمرار أساليب العزل والاستهداف تساهم في هدر الطاقات وتضييع الموارد وتأجيل الحلول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق